بالفيديو.. الخريجي يروي «باكيا» مواقف مؤثرة مع والديه
بالفيديو.. الخريجي يروي «باكيا» مواقف مؤثرة مع والديه

تحدث رجل الأعمال عبدالإله الخريجي، عن مواقف مؤثرة مع والديه، رحمهما الله، وخاصة أمه، ناصحا الجميع بالحرص علــــــــى إرضاء الأم وقضاء أكبر وقت معها خاصة في كبرها.
وبدورة فقد قـــــــال الخريجي، في برنامج «مـــــــن الصفر» المذاع علــــــــى «‏MBC‏»، إن والده كان مصابا بمرض السرطان في العظام، وكان منوما في القسم الشرقي في مستشفى التخصصي، بينما كانت الأم منومة في نفس المستشفى في الناحية المقابلة، وقالت الوالدة إنها تريد أن تزور الوالد وكانت الـســــاعـــــة الثانية عشرة منتصف الليل فأحضرها إلى جانب الوالد هو وأخوه عبدالمحسن، ولم يكن معهم أحد.
ومـــــــن ناحـــيـتة فقـــد أضــــــــاف أن الأم تحدثت للوالد فقالت له: «أنا سامحتك علــــــــى كل شيء، وأريدك أن تسامحني علــــــــى كل شيء، إذا أنا أخطأت في حقك»، فرد عليها «أنا سامحتك»، وكان هو وأخوه جالسين يراقبان ما يحدث، وكان مشهدا مؤثرا للغاية، ثم أعاد أمه إلى القسم الذي تنوم فيه، وكانت تلك أمنيتها أن ترى الوالد، الذي توفي بعدها بيومين فقط، فكانت آخر مرة تراه فيها، وكأنها كانت تشعر أنه سيُتوفى.
وتذكر أنه عندما كان يزور أمه ويجلس معها ساعة تقريبا، ثم يريد أن يرَحَــلَ تقول له: «اجلس معي قليلا»، واصفا ما يشعر به الآن مـــــــن ألم شديد لأنه يلوم نفسه لعدم الجلوس معها فترة أطول.

المصدر : وكالات