غبار الشرقية يدق جرس الإنذار مبكرا
غبار الشرقية يدق جرس الإنذار مبكرا

دخلت موجة الغبار مبكرا علــــــــى الشرقية لتدق جرس الإنذار بضرورة الاستعداد المبكر للتعامل مع هذه الأجواء والتي تتطلب جهدا مضاعفا مـــــــن الجهات المختصة لعدم تكرار ما حدث العام الماضي حينما فاجأت موجات الغبار المنطقة وتأخرت العديد مـــــــن الجهات في رفع آثاره، مما تسبب في حالة مـــــــن الارتباك كان مـــــــن الممكن تلافيها لو تم الاستعداد لها مبكرا.

الإنذار المبكر

وفي ضوء ما شهدته الشرقية مـــــــن موجة غبار هذه الأيام فقد غطت موجة مـــــــن الغبار أجزاء علــــــــى المنطقة الشرقية ومحافظاتها وذلك حسب ما ورد في حساب الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة مـــــــن نشاط في الرياح السطحية مما أدى الــــــــى إثارة الأتربة والغبار وتدني مدى الرؤية الأفقية الــــــــى اقل مـــــــن 2 كم مـــــــن خلال الإنذار الثاني.

وقد نبه النظام الآلي للإنذار المبكر علــــــــى تعرض المنطقة الشرقية وتحديداً حفر الباطن لموجة مـــــــن الغبار مع استمرار تدني الرؤية الأفقية لتصل لأقل مـــــــن كيلومتر.

ورفعت المديرية العامة للشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية أمس استعداداتها مـــــــن أجــل مواجــهة التقلبات الـجــــويــــــة التي تشهدها المنطقة هذه الأيام مـــــــن تغيرات مناخية تتمثل في حالة مـــــــن الغبار.

image 0

مثيرات الحساسية

ونصحت المديرية بمراعاة عدم الخروج في حال ساءت الأحوال الـجــــويــــــة إلا للأعمال الضرورية والابتعاد قدر المستطاع عن مثيرات الحساسية، مؤكدة أهمية وضع الكمامة الطبية لحماية الجهاز التنفسي والالتزام بالتعليمات الطبية واستخدام الأدوية الخاصّة بأزمات الربو لتجنب الإصابة وحماية المريض لنفسه مـــــــن الأمراض، مع مراعاة إغلاق النوافذ في المنزل جيداً حفاظاً علــــــــى صحته وسلامته، متمنيةً للجميع الصحة والسلامة.

وبدورة فقد قـــــــال الناطق الرسمي لمديرية الشؤون الصحية بالشرقية أسعد سعود: إن مدير سَـــنَــــــة الشؤون الصحية الدكتور صالح السلوك، وجه مديري المستشفيات والصحة العامة بمضاعفة الاستعدادات الطبية والفنية لاستقبال المرضى المصابين خِــلَالَ الغبار ـ لا قدّر الله ـ وذلك مـــــــن خلال توفير الأدوية الخاصة بالحساسية والربو، وأن تكون الكوادر الطبية والتمريضية علــــــــى استعداد مضاعف لتقديم الخدمات العلاجية اللازمة لمَن يلزم، مشيراً إلى أن كبار السن والأطفال المصابين بالربو هم الأكثر تأثراً بالغبار وبين عدد الحالات المصابة بأزمات الربو.

جميع الاحتياطات

وأكدت «الصحة» في الأحساء جاهزية مرافقها الصحية كافة لاستقبال الحالات الطارئة، معلنة أن أقسام الطوارئ بمستشفياتها التي تعمل علــــــــى مدار الـســــاعـــــة، قد اتخذت جميع احتياطاتها لاستقبال الحالات الطارئة لمرضى الجهاز التنفسي، سواء الكبــــــــــــــار في السن أو الصغار، لما قد تؤديه موجات الغبار مـــــــن زيادة في أعداد المراجعين لهذه المرافق مـــــــن مرضى الجهاز التنفسي، وخصوصًا المصابين بمرض الربو.

كما نشرت «الصحة» في الأحساء مـــــــن خلال حساباتها علــــــــى وســـــائــــل التواصل الاجتماعي عددا مـــــــن الارشادات حرصاً منها علــــــــى صحة وسلامة اهالي المحافظة وخصوصاً مرضى الربو أو المصابين بالأمراض الصدرية ووجهت بعدم التعرض للغبار والأتربة، والبقاء في المنازل وعدم مغادرتها إلا عند الضرورة. كما أكدت علــــــــى أهمية لبس الكمامات الطبية الوقائية أثناء الخروج مـــــــن المنزل أثناء موجهة الغبار، حيث إن ذرات الغبار تعمل علــــــــى تهييج الجهاز التنفسي مما يتسبب في حساسية الأنف.

image 0

تدني الرؤية الأفقية في بعض المناطق

زوال تدريجي

وقد كشفــت وبــيــنـت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة بالمنطقة الشرقية تحسن الأجواء خلال عطلة نهاية الأسبوع اليوم الخميــــــس والجمعـــــــــــــــة والسبـــــــــــــــــــت حيث سيبدأ الغبار بالزوال تدريجيا وستتحسن الرؤية اليوم بشكل كبير وسوف يكـــــــون مستوى الرؤية مـــــــن 500 الــــــــى 1500 متر وستتحسن الــــــــى 2000 متر.

وأشارت الأرصاد الــــــــى ان موجة الغبار التي وصلــــــت الــــــــى المنطقة الشرقية والــــــــي مدينة حفرالباطن جاءت مـــــــن الشمال وتسارعت بسبب الرياح العلوية مما أدى الــــــــى اثارة الغبار، اما اليوم الخميــــــس فسيكون الهواء معتدلا ورطبا نوعا ما وستكون الرياح اليوم وغدا الجمعـــــــــــــــة جنوبية شرقية الــــــــى جنوبية بسرعة 5 الــــــــى 12 عقدة ومـــــــن 10 الــــــــى 25 كيلو في الـســــاعـــــة وستكون السماء صافية غالبا مشيرا الــــــــى ان الأجواء ستكون جيدة للخروج والتنزه مع اعتدال الأجواء الحـــالــيــة.

سير الرحلات

وتواصلت «اليوم» مع المتحدث الرسمي لمطار الملك فهد الــدولـــــــي بالدمام محمود ال شيبان الذي أكد أن كتلة الغبار لم تؤثر علــــــــى سير الرحلات ولا علــــــــى الحالة التشغيلية بشكل سَـــنَــــــة حيث إن ارتفاعها ليس كبيرا وترتيب الرحلات يسير بشكل طبيعي متمنيا السلامة للجميع.

image 0

وضع كمامة للوقاية مـــــــن الغبار

المصدر : صحيفة اليوم