كيف أثار السعودي «skinny» الجدل في أمريكا؟
كيف أثار السعودي «skinny» الجدل في أمريكا؟
© Okaz قدمت بواسطة محمد الحميدان

عمرو سلام (جدة)

يثير مغني راب سعودي يعيش في أمريكا، الجدل بأسلوبه الفني الغريب وأغانيه التي وصفت بالغير لائقة، ويلقى نقداً لاذعاً لتصريحاته المضطربة الصادمة للمجتمع السعودي والخارجة عن أعرافه، وللصورة السلبية التي يرسخها عن مجتمعه عبر تشويه الزي الخليجي والتهكم عليه.

فالشاب الذي تناوله الإعلام الأمريكي في بعض برامجه، اختار لنفسه اسم skinny أو «النحيل» عوضاً عن اسمه الحقيقي (محمد) ليظهر به في مجاله الفني، ولا يتورع عن نشــــــــــــــر صوره غير اللائقة مع الممنوعات.

برز في مجال «الهيب هوب» تحديداً، وهو الآن المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة موسيقية تقوم علــــــــى إنتاج أعماله.

ومـــــــن خلال تصريحاته لوسائل إعلام أمريكية، حـــــيث ذكــــــــــر الشاب المولود في مدينة جدة والذي يتخذ مـــــــن لوس أنجليس مقرا له بعد أن انتقل إليها في المرحلة الثانوية سَـــنَــــــة 2005، أنه بدأ مشواره الفني هــنــــــــاك وقام بتعليم نفسه كيفية إنتاج الموسيقى ودخول مجال «الهيب هوب» في سَـــنَــــــة 2010، ثم عــــقد جلسة استديو مع تيمبالاند أدت في نهاية المطاف إلى إِجْتِمــاع مع الرئيس التنفيذي لشركة إيغو إنتيرتينمنت ونائب الرئيس السابق لشركة A & R، مايك لين، الذي ساعده في الحصول علــــــــى صفقة مع وارنر تشابيل ميوزك.

فقد أصــدر «skinny» أول ألبوم له كما يـــــقول باسم «ميستاب غيتو ديزني لاند»، وجوبه بالنقد لانتقائه كلمات وصفت بـ غير لائقة.

المصدر : MSN Saudi Arabia