التو "الصماد" يعلن رفضه أي مبادرة من طرف ولد الشيخ ويقول إنها مضيعة للوقت
التو "الصماد" يعلن رفضه أي مبادرة من طرف ولد الشيخ ويقول إنها مضيعة للوقت
في الخبر - خاص

أعـــــــــــلن رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي للانقلابيين صالح الصماد رفضه لأي مبادرة يتقدم بها المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد.
 
وبدورة فقد قـــــــال الصماد خلال لقائه اليوم الثلاثــــــــــــــــــاء رئيسة بعثة الاتحاد الأوربي لدى اليمن ماريا أنتونيا كالفو، التي تزور صنعاء في هذه الاونةً، إن جماعته مع أي مبادرة سياسية، مشترطا وجود تلك المبادرة مـــــــن أطراف غير المبعوث الأممي إسماعيل وولد الشيخ، مؤكداً أن جماعته سترفض أي مبادرة يتقدم بها ولد الشيخ، وفقا لوكالة الأنباء "سبأ" التابعة للحوثيين.
 
ومـــــــن ناحـــيـتة فقـــد أضــــــــاف الصماد أن "مبادرة السلام التي يقودها ولد الشيخ إما تعمل علــــــــى ذر الرماد في العيون أو سحب عملية السلام إلى تفاصيل جانبية بعيدة عن تحقيق السلام"، لافتا إلى أن مبادرات ولد الشيخ تستمر في تضييع الوقت ومفاقمة الأوضاع.
 
وتأتي تصريحات رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي للانقلابيين في الوقت الذي يبدأ فيه ولد الشيخ جولة جديدة في المنطقة في مسعى لإنعاش مشاورات السلام اليمنية المتعثرة منذ سَـــنَــــــة.
 
ومـــــــن المـــــقــــرر أن يزور ولد الشيخ العاصمة صنعاء خلال الأيام القليلة المقبلة، وفقاً لتصريحات سابقة عن لقاءات كثيرة جداً في المنطقة لدفع عملية السلام في اليمن وإيقاف نزيف الدم.
 
ويسعى ولد الشيخ خلال جولته الجديدة إلى فرض خارطة الحل الخاصة بميناء الحديدة الإستراتيجي غربي البلاد، والتي تنص علــــــــى انسحاب الحوثيين منه وتسليمه لطرف ثالث محايد، مــــقـــابــل وقف التحالـــــــف العربـــــــــــي لأي عملية عسكرية في الساحل الغربي، وكذلك الاتفاق علــــــــى مسألة توريد الإيرادات وحل أزمة مرتبات الموظفين المتوقفة منذ 10 أشهر.



المصدر : الموقع