"الإحصاء": لم نشكك بأي بيانات من "الصحة".. وهذه صحـة أرقام العمليات الجراحية - سبق
"الإحصاء": لم نشكك بأي بيانات من "الصحة".. وهذه صحـة أرقام العمليات الجراحية - سبق

قالت: ما تم نشره يخص أمراض النساء بمستشفيات الوزارة علــــــــى حســــب العملية والمنطقة

قالت هيئة الإحصاء، اليوم، إنها لم ترفض أو تشكك بأي بيانات إحصائية مـــــــن وزارة الصحة، مؤكدة أنها تفخر بالعمل معهم، كشركاء فاعلين في القطاع الإحصائي .

وتفصيلاً، قالت الهيئة؛ تعقيباً علــــــــى الخبر الذي نشرته بعض الصحف يـــــــوم أمس الثلاثــــــــــــــــــاء 16| 11| 1438هـ الموافق 8 أغسطــــــــــس 2017م، بعنوان ("الإحصاء" ترفض بيانات "الصحة" لعدم منطقيتها)، أوضح المتحدث الرسمي للهيئة العامة للإحصاء تيسير المفرج عدم صحة ما تم نشره، وأكد المفرج أن الهيئة العامة للإحصاء لم ترفض أي بيانات إحصائية مـــــــن وزارة الصحة، ولم يصدر عنها أي تصريح بهذا الخصوص، بل وتعمل الهيئة العامة للإحصاء مع وزارة الصحة علــــــــى عدد مـــــــن المشاريع والإصدارات الإحصائية وفق تشاركية وتكامل.

ومـــــــن ناحـــيـتة فقـــد أضــــــــاف: كما تفخر الهيئة بالعمل مع جميع شركائها مـــــــن الجهات الحكومية والقطاع الخاص، لما يحقق أهداف التنمية في المملكة.

وبين وأظهـــر المتحدث الرسمي للهيئة أن البيانات الإحصائية الواردة في الخبر هي بيانات منشورة في الكتاب الإحصائي، ومصدرها وزارة الصحة، وليست كما جاء في الخبر مـــــــن أنها بيانات منسوبة لأحد تقارير الهيئة العامة للإحصاء، بل إن الهيئة لم تنشر بيانات إحصائية عن الـعـمـلـيـــــات الجراحية، وما تم نشره يخص أمراض النساء بمستشفيات وزارة الصحة، علــــــــى حســــب نوع العملية والمنطقة الإدارية لعام 1437هـ فقط.

ومـــــــن ناحـــيـتة فقـــد أضــــــــاف "المفرج" أن الهيئة تبدي استغرابها علــــــــى أن يتم نقل مثل هذه الأخبار دون تحقق مـــــــن مصدرها، وتؤكد في الوقت نفسه أهمية دور كل وســـــائــــل الإعلام في النشر والتوعية، وبأن العمل معهم هو عمل تشاركي يهدف إلى المساهمة في التنمية الوطنية بجميع اتجاهاتها.

"الإحصاء": لم نشكك بأي بيانات مـــــــن "الصحة".. وهذه حقيقة أرقام الـعـمـلـيـــــات الجراحية

جــــــريــــــدة سبق الإلكترونية سبق 2017-08-09

قالت هيئة الإحصاء، اليوم، إنها لم ترفض أو تشكك بأي بيانات إحصائية مـــــــن وزارة الصحة، مؤكدة أنها تفخر بالعمل معهم، كشركاء فاعلين في القطاع الإحصائي .

وتفصيلاً، قالت الهيئة؛ تعقيباً علــــــــى الخبر الذي نشرته بعض الصحف يـــــــوم أمس الثلاثــــــــــــــــــاء 16| 11| 1438هـ الموافق 8 أغسطــــــــــس 2017م، بعنوان ("الإحصاء" ترفض بيانات "الصحة" لعدم منطقيتها)، أوضح المتحدث الرسمي للهيئة العامة للإحصاء تيسير المفرج عدم صحة ما تم نشره، وأكد المفرج أن الهيئة العامة للإحصاء لم ترفض أي بيانات إحصائية مـــــــن وزارة الصحة، ولم يصدر عنها أي تصريح بهذا الخصوص، بل وتعمل الهيئة العامة للإحصاء مع وزارة الصحة علــــــــى عدد مـــــــن المشاريع والإصدارات الإحصائية وفق تشاركية وتكامل.

ومـــــــن ناحـــيـتة فقـــد أضــــــــاف: كما تفخر الهيئة بالعمل مع جميع شركائها مـــــــن الجهات الحكومية والقطاع الخاص، لما يحقق أهداف التنمية في المملكة.

وبين وأظهـــر المتحدث الرسمي للهيئة أن البيانات الإحصائية الواردة في الخبر هي بيانات منشورة في الكتاب الإحصائي، ومصدرها وزارة الصحة، وليست كما جاء في الخبر مـــــــن أنها بيانات منسوبة لأحد تقارير الهيئة العامة للإحصاء، بل إن الهيئة لم تنشر بيانات إحصائية عن الـعـمـلـيـــــات الجراحية، وما تم نشره يخص أمراض النساء بمستشفيات وزارة الصحة، علــــــــى حســــب نوع العملية والمنطقة الإدارية لعام 1437هـ فقط.

ومـــــــن ناحـــيـتة فقـــد أضــــــــاف "المفرج" أن الهيئة تبدي استغرابها علــــــــى أن يتم نقل مثل هذه الأخبار دون تحقق مـــــــن مصدرها، وتؤكد في الوقت نفسه أهمية دور كل وســـــائــــل الإعلام في النشر والتوعية، وبأن العمل معهم هو عمل تشاركي يهدف إلى المساهمة في التنمية الوطنية بجميع اتجاهاتها.

09 أغسطــــــــــس 2017 - 17 ذو القعدة 1438

01:01 PM


قالت: ما تم نشره يخص أمراض النساء بمستشفيات الوزارة علــــــــى حســــب العملية والمنطقة

A A A

قالت هيئة الإحصاء، اليوم، إنها لم ترفض أو تشكك بأي بيانات إحصائية مـــــــن وزارة الصحة، مؤكدة أنها تفخر بالعمل معهم، كشركاء فاعلين في القطاع الإحصائي .

وتفصيلاً، قالت الهيئة؛ تعقيباً علــــــــى الخبر الذي نشرته بعض الصحف يـــــــوم أمس الثلاثــــــــــــــــــاء 16| 11| 1438هـ الموافق 8 أغسطــــــــــس 2017م، بعنوان ("الإحصاء" ترفض بيانات "الصحة" لعدم منطقيتها)، أوضح المتحدث الرسمي للهيئة العامة للإحصاء تيسير المفرج عدم صحة ما تم نشره، وأكد المفرج أن الهيئة العامة للإحصاء لم ترفض أي بيانات إحصائية مـــــــن وزارة الصحة، ولم يصدر عنها أي تصريح بهذا الخصوص، بل وتعمل الهيئة العامة للإحصاء مع وزارة الصحة علــــــــى عدد مـــــــن المشاريع والإصدارات الإحصائية وفق تشاركية وتكامل.

ومـــــــن ناحـــيـتة فقـــد أضــــــــاف: كما تفخر الهيئة بالعمل مع جميع شركائها مـــــــن الجهات الحكومية والقطاع الخاص، لما يحقق أهداف التنمية في المملكة.

وبين وأظهـــر المتحدث الرسمي للهيئة أن البيانات الإحصائية الواردة في الخبر هي بيانات منشورة في الكتاب الإحصائي، ومصدرها وزارة الصحة، وليست كما جاء في الخبر مـــــــن أنها بيانات منسوبة لأحد تقارير الهيئة العامة للإحصاء، بل إن الهيئة لم تنشر بيانات إحصائية عن الـعـمـلـيـــــات الجراحية، وما تم نشره يخص أمراض النساء بمستشفيات وزارة الصحة، علــــــــى حســــب نوع العملية والمنطقة الإدارية لعام 1437هـ فقط.

ومـــــــن ناحـــيـتة فقـــد أضــــــــاف "المفرج" أن الهيئة تبدي استغرابها علــــــــى أن يتم نقل مثل هذه الأخبار دون تحقق مـــــــن مصدرها، وتؤكد في الوقت نفسه أهمية دور كل وســـــائــــل الإعلام في النشر والتوعية، وبأن العمل معهم هو عمل تشاركي يهدف إلى المساهمة في التنمية الوطنية بجميع اتجاهاتها.

المصدر : جوجل