التوقيع على وثيقة التعاون بين وزارتي التعليم الفني والشئون الإجتماعية
التوقيع على وثيقة التعاون بين وزارتي التعليم الفني والشئون الإجتماعية

التوقيع علــــــــى وثيقة التعاون بين وزارتي التعليم الفني والشئون الإجتماعية

[09/أغسطــــــــــس/2017] صنعاء - في الخبر:
وقع بصنعاء اليوم علــــــــى وثيقة التعاون بين وزارتي التعليم الفني والتدريب المهني والشئون الاجتماعية والعمل بشان الجمعيات والمنظمات والمؤسسات الخيرية العاملة في مجال التدريب المهني.

تقضي الوثيقة التي وقعها وزير التعليم الفني محسن النقيب ووزيرة الشئون الإجتماعية فائقة السيد، تنظيم العمل وتحديد المهام والإختصاصات بين الوزارتين بشان الجمعيات والمنظمات والمؤسسات الخيرية التي تعمل في مجال التدريب المهني، وفقاً للقوانين الخاصة بتسجيل وإشهار الجمعيات والمؤسسات الخيرية الأهلية، وكذا منح التراخيص للجمعيات الخيرية التي تعمل في التدريب المهني والإشراف الفني والتربوي عليها.

وتتضمن الوثيقة إلزام وزارة الشئون الإجتماعية تلك المؤسسات التي ضمن نشاطها تــمــريـن مهني بالتوجه لوزارة التعليم الفني أو فروعها بالأمانة والمحافظات للحصول علــــــــى ترخيص مزاولة التدريب المهني وموافاة الوزارة بنسخ مـــــــن تلك التراخيص، علــــــــى أن تمنح وزارة التعليم الفني تراخيص مزاولة التدريب المهني للمنظمات والمؤسسات الأهلية الخيرية المرخصة مـــــــن وزارة الشئون الإجتماعية وإعطائها تــســهــيــلات في الإعفاء مـــــــن السجل التجاري، البطاقة الضريبية، وتخفيض رسوم التراخيص المصادقة علــــــــى الشهادات .

وعقب التوقيع أَلْمَـــــــــــحَ وزير التعليم الفني إلى أن التوقيع علــــــــى الوثيقة خطوة إيجابية وترجمة عملية لتوجيهات القيادة السياسية وحكومة الإنقاذ لتحقيق المصلحة العامة وتعزيز قدرتها علــــــــى الصمود في وجه العدوان .

وأكد اللنقيب أهمية الوثيقة ودورها في التكامل في المهام والإختصاصات بين الوزارتين، بإعتبار أن مهام التعليم الفني تأهيل وتدريب الأيادي العاملة مهنياً وتقنياً وفقاً لمتطلبات سوق العمل، بينـمـــا تقوم وزارة الشئون الإجتماعية بتنظيم وتوفير فرص عمل.

واعتبر الوزير النقيب هذه الوثيقة خطوة أولى للتنسيق بين الوزارتين بينـمـــا يتعلق بتنظيم منح التراخيص للمؤسسات الخاصة والأهلية المرخصة مـــــــن قبل الشئون الإجتماعية ووضع ألية الإشراف عليها، تتبعها خطوات تتعلق بالمستويات والتخصصات والبرامج التعليمية والتدريبية وفق متطلبات سوق العمل المحلية والإقليمية وصولاً إلى مرحلة البحث عن فرص عمل للعمالة اليمنية تمكنهم مـــــــن الاعتماد علــــــــى الذات .

بينـمـــا وصفت وزيرة الشئون الإجتماعية والعمل توقيع الوثيقة خطوة إيجابية لأنهاء التداخلات في المهام والإختصاصات بين الوزارتين وتحديد مهام كل منهما لخدمة التأهيل والتدريب واعطاء فرص عمل للمستحقين.

وأكدت أهمية إستمرار التعاون بين الوزارتين مـــــــن خلال عمل اللجنة المشتركة للنظر في المهام والاختصاصات المتداخلة والبت فيها والعمل وفق ما تقتضيه المصلحة العامة للبلد.

مِــنْ نــاحيتــة أَلْمَـــــــــــحَ نائب وزير التعليم الفني الدكتور خالد الحوالي إلى أن توقيع الوثيقة جاء بعد لقاءات مثمرة ومتعددة بين مسؤولي الوزارتين بشان المهام والإختصاصات المتداخلة والبت فيها وفقاً للقانون .. مؤكداً تطلع الوزارة لتطوير التعاون المشترك خصوصاً ما يتعلق بالمسوحات الميدانية لسوق العمل التي تنفذه وزارة الشئون الاجتماعية وإمكانية اشراك الوزارة فيه مستقبلاً.

حضر التوقيع وكيل وزارة الشئون الإجتماعية لقطاع التنمية علــــــــي صالح عبدالله ووكلاء وزارة التعليم الفني المساعدين لقطاعات سوق العمل علــــــــي زهرة، وقطاع المناهج وعبد السلام الزبيدي والمعايير والجودة سعيد الخليدي ، ومدراء العموم المعنيين بالوزارتين .
في الخبر

المصدر : سبأنت