النــــفــط يستقر مع تقلص الفجوة بين العرض والطلب
النــــفــط يستقر مع تقلص الفجوة بين العرض والطلب

تراجعت أسواق النفط قليلا أمس الجمعـــــــــــــــة ولكنها تظل مستقرة بدعم مـــــــن خفض الإنتاج وقوة الطلب؛ وهو ما أدى إلى تقلص الفجوة بين العرض والطلب في السوق، لكن احتمال زيادة الإنتاج الأمريكي كبح الأسعار.

وبلغ خام القياس العالمي مزيج برنت 63.76 دولار للبرميل، متراجعا 17 سنتا عن اسعـــــار التسوية السابقة، لكنه لا يقل سوى نحو دولار عن أعلى مستوى له في أكثر مـــــــن عامين البالغ 64.65 دولار للبرميل الذي سجله في وقت سابق هذا الأسبوع.

وبلغ خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 57.07 دولار للبرميل، متراجعا عشرة سنتات، لكنه يظل غير بعيد عن ذروته في عامين ونصف العام التي قد سَدَّدَهَـا هذا الأسبوع عند 57.92 دولار للبرميل.

وجاءت الأسعار المرتفعة نتيجة للجهود التي تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا لتقليص الفجوة بين العرض والطلب في السوق مـــــــن خلال كبح الإمدادات، بالإضافة إلى قوة الطلب وتصاعد التوترات السياسية.

المصدر : صحيفة اليوم