غرفة الشرقية تضع خريطة لبرامج «صنعتي 2017»
غرفة الشرقية تضع خريطة لبرامج «صنعتي 2017»

عـــــرضـــــــت غرفة الشرقية، مؤخرا، أمام مجموعة مـــــــن الأسر المنتجة ومنسقات وممثلات 19 جمعية ولجنة ومركز يحتضن الأسر المنتجة بالمنطقة الشرقية، خريطة برامجها للأسر والجمعيات المشاركة في معرض الأسر المنتجة صنعتي 2017، وذلك ضمن تجهيزاتها للنسخة الثالثة مـــــــن المعرض، الذي يأتي برعاية صاحب السمو الملكي الأميــــــــر سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وبالتعاون مع شركة الظهران الدولية «اكسبو»، وذلك في الفترة مـــــــن 18 إلى 22 ديـسمبـــــــــــــر القادم.

وأفاد أمين سَـــنَــــــة غرفة الشرقية عبدالرحمن الوابل، بأن الغرفة ممثلة في مركز المسؤولية المجتمعية، كانت قد اجتمعت مع مـــــــنُسقات وممثلات عن الأسر والجمعيات والمراكز المُشاركة، وقدمت عرضا متكاملا حول خريطة البرامج المجانية المُقرر تقديمها خلال شهر نــوفمبــــــــــــــر الحالي قبل انطلاق المعرض، فضلا عن توضيح هوية المعرض وأركانه وأهدافه ورؤيته والميزات الممنوحة للمشاركات والمشاركين فيه.

وبدورة فقد قـــــــال الوابل، إن خريطة برامج النسخة الثالثة مـــــــن صنعتي 2017 تُركز علــــــــى تزويد المشاركات والمشاركين سواء مـــــــن الأسر المنتجة أو الحرفيين أو الجمعيات الحاضنة بالمبادئ الأساسية اللازمة لتأسيس المشروع الصغير أو متناهي الصغر، وكذلك التعريف بالمبادئ المحاسبية وكيفية إعداد الخطط التسويقية الناجحة، علاوة علــــــــى التعريف بالتسويق وأدوات الاستثمار المتعلقة بــاسـتـخــدام وســـــائــــل التواصل الاجتماعي، إضافة إلى كيفية بناء الهوية التجارية للمشاريع، وطرق تنمية مهارات إنشاء الركن التسويقي، وغيرها مـــــــن الطرق الحديثة في جذب العملاء.

وقد أشـــــــــــار الوابل، إلى أن معرض صنعتي 2017 هو امتداد لما تسعى الغرفة إلى تحقيقه مـــــــن أهداف منذ بدء انطلاق المعرض سَـــنَــــــة 2015، بجعل الأسر المنتجة قيمة مُضافة في الاقتصاد الوطني، مؤكدا علــــــــى أهمية مشروعات الأسر المنتجة؛ كونها تحمل بجانب أبعادها الاقتصادية أبعادا اجتماعية، كالحد مـــــــن عوز هذه الأسر وتحويلها مـــــــن مجرد أُسر متلقية للإعانات إلى أسر منتجة، ودورها كذلك في التخفيف مـــــــن وطأة البطالة والطلب علــــــــى الوظائف الحكومية، علاوة علــــــــى دورها في تأصيل التراث الوطني.

ناقش رئيس وأعضاء مجلس إدارة غرفة الشرقية، أوجه التعاون وسبل دعم قطاع الأعمال، خلال إِجْتِمــاع جمعهم مؤخرا مع رئيس مجلس الغرف السعودية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي وأمين سَـــنَــــــة المجلس الدكتور سعود بن عبدالعزيز المشاري، وعدد مـــــــن مسئولي الجهاز التنفيذي للمجلس.

وخلال اللقاء أكد رئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية عبدالرحمن بن صالح العطيشان، علــــــــى الجهود التي يبذلها المجلس والدور المنتظر منه، وشدد علــــــــى ضرورة تعزيز التعاون بما يلبي الطموحات وفقا لرؤية المملكة 2030.

وأكد الاجتماع علــــــــى الشراكات الرامية إلى تحقيق رؤية مجلس الغرف نحو دعم وتحفيز قطاع الأعمال، وتعزيز دور القطاع الخاص في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، والعمل علــــــــى المبادرات التطويرية التي تهدف إلى رفع مستوى الأداء وزيادة مساهمة القطاع الخاص، كما شدد اللقاء علــــــــى الحرص علــــــــى تعزيز فرص الاستثمار والتنمية مـــــــن خلال التعاون مع قطاع الأعمال في الغرف.

المصدر : صحيفة اليوم