نائب وزير الزراعة: 200 مليون جنيه للمرحلة الثانية من مشروع «البتلو»
نائب وزير الزراعة: 200 مليون جنيه للمرحلة الثانية من مشروع «البتلو»

قالت الدكتور منى محرز، نائب وزير الزراعة لشؤون الثروة الحيوانية والداجنة والسمكية، إنه هذا وسوف يتم صرف قروض المرحلة الثانية لمشروع «البتلو» بعد العيد مـــــــن خلال فرع البنك الزراعي بجميع المحافظات، التي تبلغ 200 مليون جنيه، مؤكدة أن القيادة السياسية والحكومة تضع أحياء مشروع البتلو علــــــــى رأس أولويتها لزيادة إنتاج اللحوم والحد مـــــــن الاستيراد وبيعها للمواطنين بأسعار مخفضة، وتحقيق الوفرة في الإنتاج المحلي مـــــــن اللحوم الحمراء.

وأضافت «محرز»، في تصريحات لـ«في الخبر»، أنه هذا وسوف يتم صرف القروض بفائدة لا تزيد عن 5% مـــــــن فروع البنك الزراعي، وذلك بعد وضع آلية لتفعيل المشروع وتــســهــيــلات فى الحصول علــــــــى قرض المشروع لصغار المزارعين وشباب الخريجين، لزيادة الإنتاج وتقليل الفجوة للحد مـــــــن استيراد اللحوم الحمراء، وزيادة المعروض فى الأسواق، وعدم ذبح العجول الصغيرة التى لم تصل إلى السن المطلوب.

حيث قد نوهـت نائب وزير الزراعة علــــــــي أن إعادة إحياء المشروع القومي للبتلو، الذي يستهدف صغار المربيين وشباب الخريجين لمنحهم قروض لشراء عجول البتلو مـــــــن الأبقار والجاموس، وأعلاف التغذية، بفائدة بسيطة متناقصة، بما يساهم في توفير فرص عمل كـبـيــــرة، والمساهمة في تنمية الثروة الحيوانية في مصر، والنهوض بها، وتقليص الفجوة في اللحوم الحمراء وتوفير البروتين الحيواني، بما يساهم أيــضــاً في خفض أسعارها.

وقد كشفــت وبــيــنـت «محرز» أن إجمالي عدد المستفيدين مـــــــن المرحلة الأولى للمشروع، وَصَــلَ 618 مستفيد، التي خُصص لها مبلغ 100 مليون جنيه ضمن 300 مليون جنيه تم تخصيصها لهذا المشروع، حيث تم تمويل عمليـــــــــات شراء 8055 رأسًا مـــــــن العجول البتلو الجاموس والأبقار بمبلغ 71 مليونًا و382 ألفًا و500 جنيه، فضلاً عن تمويل تغذية 5715 رأسًا بمبلغ 28 مليونًا و575 ألف جنيه، بعد دراسة مستوفاة مـــــــن قبل البنك الزراعي المصري، وقطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة بالوزارة.

وأضافت أنه «هذا وسوف يتم التنسيق مع البنك المركزي المصري، والبنك الزراعي المصري، لتوفير باقي المبلغ المخصص للمشروع وقيمته 200 مليون جنيه، لتنفيذ باقي مراحل المشروع، الذي يهدف إلى دعم صغار المربيين وشباب الخريجين، وتوفير فرص عملي جديدة لهم، كذلك تنمية الثروة الحيوانية في مصر، والمساهمة في تقليص الفجوة مـــــــن اللحوم الحمراء».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم