تدشين وحدة عناية مركزة للأطفال بمستشفى بالإسكندرية بسعة 15 سرير و 6 حضانات
تدشين وحدة عناية مركزة للأطفال بمستشفى بالإسكندرية بسعة 15 سرير و 6 حضانات

دشــــــــن الدكتور مجدى حجازى ، وكيل وزارة الصحة بالإسكندرية ، يرافقه الدكتور أيمن حليم ، مدير سَـــنَــــــة مـنـطـقـــــــة غرب الإسكندرية الطبية وعدد مـــــــن قيادات الصحة بالإسكندرية وحدة الرعــــاية المـــركـزة الجديدة ، وقسم الأطفال المجانى الجديد بمستشفى فوزى معاذ للأطفال بمنطقة كوم الشقافة غرب الإسكندرية ، كما تفقد أقسام المستشفى الداخلية والعيادات الخارجية والمعامل والأشعة وباقى أقسام المستشفى . 

 

وقد أشـــــــــــار الدكتور محمد رأفت،مدير المستشفى، فى بيان صادر اليوم ،أن وحدة الرعــــاية المـــركـزة تضم 15 سرير عناية علاوة علــــــــى 6 حضانات ، تساهم فى تقليل العجز فى أسرة العناية والحضانات بالمحافظة لتخفيف العبء علــــــــى المرضى وذويهم مـــــــن الإسكندرية والمحافظات المجاورة ، كما يضم القسم المجانى الداخلى الجديد 20 سرير.

 

كان وكيل الوزارة قد قرر فى ختام الزيارة منح جميع العاملين بالمستشفى مكافأة 15 يـــــــوم تقديرا لهم علــــــــى حسن الأداء والجهود المبذولة لخدمة المرضى.

 

ومـــــــن جانب آخر ينظم متحف المخطوطات بالتعاون مع وحدة برامج ذوى الاحتياجات الخاصة بمكتبة الإسكندرية، برنامجًا شهريًا يضم ورش عمل تثقيفية تفاعلية لذوى الاحتياجات الخاصة مـــــــن جميع الأعمار، والتي تأتي تحت عنوان "رحلة داخل مخطوط"؛ وذلك بهدف تعريفهم علــــــــى التراث العربـــــــــــي والإسلامي وتعريفهم بالذخائر التراثية ونوادر الكتب والمخطوطات بطريقة مبسطة يأتى ذلك في إطار الدور التثقيفي لمتحف المخطوطات بمكتبة الإسكندرية والاهتمام الذي يوليه لجميع فئات المجتمع.

وتتناول ورش العمل مجموعة مـــــــن المحاضرات للتعريف ببعض المعروضات الموجودة داخل قاعة عرض متحف المخطوطات، ونماذج مـــــــن الكتابات المتعددة بداية مـــــــن كتاب الموتى، واللغات المستخدمة في الحضارة الفرعونية مـــــــن خلال حجر رشيد، وكذلك التعرف علــــــــى أدوات كتابة المخطوط العربـــــــــــي وصناعة الورق، وأشكال اللغة العربية وتطورها، وكيفية تزيين وتذهيب المخطوطات، والأشكال الهندسية التي استخدمت في المخطوط العربـــــــــــي. كما تركز ورش العمل علــــــــى الجانب العملي مـــــــن خلال تــمــريـن ذوي الاحتياجات الخاصة علــــــــى الكتابة الهيروغليفية وكيفية عمل نماذج للبرديات.

وأصدرت مكتبة الإسكندرية العدد الأول مـــــــن سلسلة "مفاهيم التنمية"، تحت عنوان "التنمية: تجربة تمكين المواطن"، وهو مـــــــن إعداد الدكتور سامح فوزي؛ نائب رئيس قطاع المشروعات والخدمات المركزية بمكتبة الإسكندرية.

تقوم الدراسة كما جاء في مقدمتها علــــــــى فكرة "التشبيك" بحيث لا يمكن دراسة مفهوم ما بعيدًا عن خريطة المفاهيم المرتبطة به. وفي هذا الإطار تسعى الدراسة إلى الوصول الــــــــي صـــــورة متكاملة للمجتمع الديمقراطي التنموي مـــــــن خلال ربط المفاهيم التي تبدو متباعدة مثل: المواطنة، والتنمية، والمشاركة، والمجال العام، والمجتمع المدني، وقدرة الدولة، وغيرها.

في الختام أكدت الدراسة علــــــــى أن الدولة هي المسئولة عن وضع الإطار القانوني، والضوابط المؤسسية، والهياكل والأبنية التي تضمن مشاركة المواطن في الشأن المحلي، وذلك ضمانًا لتحقيق الديمقراطية مـــــــن ناحية، وتدعيم جهود التنمية مـــــــن ناحية أخرى. وبالتالي فإذا تم استدعاء المواطن بشكل دائم في أمور تتعلق بواقعه المحلي فلن نكون بحاجة إلى كثرة الجــديـد عن الديمقراطية والتنمية؛ لأنها سوف تتحول إلى جزء مـــــــن ممارسة المواطن اليومية.

 

المصدر : اليوم السابع