الاتفاق يجدد شراكته الطبية ويدشن الأطقم
الاتفاق يجدد شراكته الطبية ويدشن الأطقم

بحضور عميد المدربين الوطنيين خليل الزياني جددت إدارة نادي الاتفاق مساء امس عــــقد الشراكة الطبية مع مستشفيات المانع العامة وذلك بعد شراكة استمرت سنتين ولتستمر لذات المدة مجددا بمميزات مالية وخدمات طبية اكبر مـــــــن العقد السابق.

قام بالتوقيع مـــــــن جانب إدارة نادي الاتفاق أمين سَـــنَــــــة النادي إبراهيم القاسم ومـــــــن جانب مجموعة مستشفيات المانع مدير التسويق وتطوير الاعمال مانع المانع.

وبعد ذلك عــــقد مؤتمر صحفي تحدث فيه أمين سَـــنَــــــة نادي الاتفاق ابراهيم القاسم والذي اكد سعادته بتمديد الشراكة الطبية بين ادارة نادي الاتفاق ومستشيفات المانع واصفا الشراكة بالناجحة مؤكدا ان اختيارهم للمانع بين مختلف العروض للاسم الجم لمستشفيات المانع ولدخولها القوي في مجال الطب الرياضي واستقطابها لكفاءات طبية كـبـيــــرة مما يسهم في حرصهم وتشرفهم بتمديد الشراكة.

مِــنْ نــاحيتــة فقد ابتدأ مانع المانع حديثه بتقديم التهنئة لادارة ولاعبي وجماهير نادي الاتفاق علــــــــى تحقيق بطولة تبوك، وقدم شكره علــــــــى العمل الاحترافي الذي وجدوه منهم طوال الموسمين الماضيين مؤكدا ان هذا العمل وكون الاتفاق يمثل اسما كبيرا وجماهيريا دفعهم للحرص علــــــــى تمديد الشراكة.

تلا ذلك تبادل الدروع التذكارية بين الطرفين وتقديم الدكتور محمد البلوي الحقيبة الطبية الخاصة بنادي الاتفاق.

وقبل ختام الحفل قامت إدارة النادي بتقديم طقم الاتفاق للموسم القـــــــادم وتدشينه بشكل رسمي.

المصدر : صحيفة اليوم