بالفيديو والصور .. عقل المباراة .. مورينيو يمارس الروليت الروسي مع زيزو 
كتب: أيمن محمد
بالفيديو والصور .. عقل المباراة .. مورينيو يمارس الروليت الروسي مع زيزو  كتب: أيمن محمد
كتب: أيمن محمد

في تحليلات عقل الــلــقـاء .. رحلة داخل عقول المديرين الفنيين لكلا الفريقين ونجتهد لإبراز النواحي التكتيكية المتخصصة التي كانت موجودة في الــلــقـاء ونضيف عليها ما كان يجب أن يكون متواجدا حتي تصل الساحـــرة المــستديرة بشكلها المتخصص داخل عقل القارئ.

مباريات الساحـــرة المــستديرة تبدأ مـــــــن المؤتمرات الصحفية حقيقة لا شك فيها.

مورينيو حـــــيث ذكــــــــــر : إذا كان بيل سيرحل فعليه ألا يلعب السوبر .. زين الدين زيدان : ( ليس مهما ما يقوله مورينيو بل ما سنفعله ) عبارات محددة وقاطعة.

جوزيه مورينيو كان شابا قبل 13 عاما عندما كان يحاول أن يستفز بينتيث ورانييري وفينجر وكلهم أكبر منه سنا وكانوا لا يعرفون مثل هذه المدرسة مـــــــن قبل ولكن زيدان يبدو أكثر فهما لمورينيو ولم يتجاهل تصريحاته مثلما كان يفعل بيب جوارديولا كثيرا إلا عندما ذكره جوزيه بالاسم ، ولكن زيدان يمتلك قدرة قاسية علــــــــي الرد ( الفعلي ).

مع بزوغ 3-4-3 في الموسم الماضي خاصة مع نجاح كونتي في تطبيقها في الجزء الأول مـــــــن الموسم أمام 4-2-3-1 أو 4-3-3 وحتي 4-4-2 بدأ الكثيرين خاصة في إنجلترا بتطبييق نفس الخطة ( أرسنال –ومان يونايتد ) وقبلهم كان مان سيتي ولكن بتغيير المهام والأساليب .. زيدان لديه خطته الخاصة.

مورينيو بدأ وكأنه تلميذا لكونتي دارميان وسمالينج وليندلوف في الدفاع ..فالنسيا ولينجارد كأجنحة  مدافعة ماتيش وهيريرا وبوجبا ومختاريان ثم لوكاكو.

عناصر الفريق لم تكن جيدة دفاعيا وبدون قدرة علــــــــي شن مرتدات ذات خـــــــطـورة عالية ..بوجبا ومختاريان قدرتهم في نقل الكرات وليس الإنطلاق بها ك ( هازارد وبيدرو مثلا) وبالتالي فإن الشق الأول مـــــــن الهجوم المرتد  أو بالأدق الشق الأهم للهجوم الملائم لتلك الخطة  كان صفرا قبل بداية الــلــقـاء.

مورينيو عندما واجه كونتي وأجهض خطته تماما لجأ في بعض الأوقات إلـــــــي 6-4-0 ورقابة رجل لرجل في كل أرجاء الملعب وعزل أفراد الهجوم عن الوسط تماما ولكن زيدان لا يلعب مثل الأخرين. 

زيزو ومنذ فترة أعاد 4-1-2-1-2 ( ماسة الساحـــرة المــستديرة ) بشكل أعاد للأذهان ميلان 1990 ..الفريق يمتلك رباعي في خط الوسط قادر علــــــــي نقل الكرات وكسر الضغط العالي وتبادل المراكز بسهولة ..كاسميرو يصعد للهجوم وإيسكو يمكنه أن يتراجع مورديتش وكروس قدرات متوازنة بين الدفاع الهجوم والأهم مـــــــن كل ذلك أن زيدان إستغل تلك القدرات جيدا في تنفيذ تكتيك يضرب 3-4-3 أو 4-2-3-1 أو 4-3-3 

مسمي الخطة 4-1-2-1-2 يحتوي علــــــــي ثنائي هجومي يحاول دائما صناعة مساحات لرباعي الوسط أو لأظهرة الجنب والأمر ليس علــــــــي سبيل الصدفة ..فمثلا جاريث بيل يبدو وكأنه يسلم نفسه مـــــــن رقابة دارميان إلـــــــي سمالينج ثم ليندلوف ثم يجد لنفسه المساحة بتغيير السرعة ..شاهد صور 1 و2 و 3 :

الدفاع إما ضغط أو إستخلاص أو غلق زوايا ..التكتل الدفاعي الذي إنتهجه مورينيو كان سيبدو رائعا أمام فريق أخر لا يمتلك قدرات تناقل الكرة بشكل دائم في العمق مع أظهرة جنب هجومية وثنائي هجومي ..بإختصار زيدان وضع كل الأسلحة الهجومية المعروفة في الساحـــرة المــستديرة عندما يمتلك الكرة.

يمكنك ألا تضغط عالي أو حتي في الجزء الأوسط مـــــــن الملعب ولكن أن تظل بلا قدرة علــــــــي الضغط علــــــــي حدود مـنـطـقـــــــة جزائك فإنت تلعب لعبة الروليت الروسية.

لعبة الروليت أو لعبة الموت الروسية كانت تقوم قديما علــــــــي وضع رصاصة واحدة في خزانة المسدس المكونة مـــــــن ستة رصاصات ثم تقوم بلف الأسطوانة وتطلق الزناد إما أن تصيبك الرصاصة وإما أن تأخذ المسدس مـــــــن زميلك وتقوم بنفس اللعبة.

مورينيو أعطي المسدس لزيدان كي يقوم في كل مرة بمهاجمته دون أدني محاولة جدية لفرض الهجوم المضاد وبالتالي أصــــــبح دي خيا ينتظر الهـــــدف في كل هجمة.

الفيديو القادم يوضح سلبية مورينيو أمام تعليمات زيدان الذكية للمهاجمين :

http:|/www.dailymotion.com/video/x3cm7m1

المصدر : يالا كورة