حالاً الأهلي وسموحة بالكأس.. بين خطوة لاستعادة بطولة والسعي لأول لقب
حالاً الأهلي وسموحة بالكأس.. بين خطوة لاستعادة بطولة والسعي لأول لقب

 

يلتقي فريقا النادي الاهلي الفريق الْاحمرِ وسموحة، في مواجهة نارية، بالدور قبل النهائي مـــــــن بطولة كأس مصر، في الـســــاعـــــة الثامنة مساء اليوم الأربعــــــــــــــــــاء، علــــــــى ملعب برج العرب بالإسكندرية.

 

ويقابل الفائز مـــــــن الفريقين نظيرهما المصري في الدور النهائي للبطولة، الثلاثــــــــــــــــــاء القـــــــادم، والذي تمكن مـــــــن الصعود علــــــــى حساب الزمالك في الدور قبل النهائي، أمس، بنتيجة 2- 0.

 

حيث يــأمـــل الأهلي في تخطي عقبة سموحة، لعدة أهداف، أبرزها نسيان إخفاق البطولة العربية، التي شهدت خروجه مـــــــن دور قبل النهائي أمام الفيصلي الأردني، وكذلك لنسيان هزيمته مـــــــن نفس الفريق مرتين في البطولة، وثانيا فإن النصــر يقربه مـــــــن حلم جــنــي اللقب الذي خسره في نهائي آخر نسختين أمام الزمالك، وهو اللقب الذي غاب عنه منذ 2007، كما يأمل في تحقيق الثنائية لهذا الموسم، بعد حصده للقب الدوري الممتاز، كما أن فوزه علــــــــى سموحة

 

ويواجه المدير الفني حسام البدري عدة صعوبات في هذا اللقاء، بداية مـــــــن كونه يأتي بعد الإخفاق بالبطولة العربية، وثانيا لمعاناة فريقه في خط الدفاع، بعد إصابة سعد سمير، ومـــــــن قبله احتراف أحمد حجازي، وأحمد فتحي للإيقاف.

 

 وقد صــرح البدري قــــــــــائمـــــة تضم 21 لاعبا، هم: شريف إكرامي، محمد الشناوي، أحمد عادل عبدالمنعم، باسم علــــــــي، محمد هاني، صبري رحيــــــل، حسين السيد، علــــــــي معلول، رامي ربيعة، محمد نجيب، حسام غالي، حسام عاشور، عمرو السولية، أحمد حمودي، أكرم توفيق، عمرو بركات، صالح جمعة، عبدالله السعيد، مؤمن زكريا، وليد سليمان، جونيور أجاي، عمرو جمال، عماد متعب.

 

في الجانب المقابل، يدخل سموحة تحديا مـــــــن نوع آخر، لرغبته في الوصول للدور النهائي والسعي لتحقيق حلم أول بطولة في تاريخه، خاصة بعد تحقيقه مواسم مميزة بالدوري علــــــــى مدار الـ3 سنوات المنصرمــة.

 

التشيكي فرانز ستراكا، الذي تولى تــمــريـن سموحة بعد نهاية الدوري، الموسم الماضي، خلفا لمؤمن سليمان، يعتبر اللقاء تحديا خاصا له في ظل كونه أول إِجْتِمــاع رسمي له مع الفريق، ويسعى لإثبات إمكانياته وقدراته مـــــــن خلال النصــر علــــــــى الأهلي.

 

ويعاني سموحة مـــــــن أزمة قبل الــلــقـاء، تتمثل في غيابات بالجملة بين صفوفه، بسبب إصابات الرباط الصليبي، مثل أحمد حسن مكي، والمهدي سليمان وعمر سعد ومحمود السيد وأحمد تمساح والإيفواري كواكو منسواه، بجانب رحيــــــل إسلام مُقَاتِــل للأهلي.

 

ويدخل الفريق الساحلي اللقاء بقائمة اضطرارية، أعلنها فرانز سراكا، ضمت 17 لاعبا فقط هم: محمد أبو جبل وأحمد يحيى ومحمود عزت وأيمن أشرف والبوركيني باتريك مالو والسيد فريد وياسر إبراهيم ورجب بكار ومحمود عبدالعزيز وأحمد نبيل (مانجا)، وعمرو المنوفي وأحمد حمص ومحمد يسري وأحمد لالا، وحسام حسن وأحمد رؤوف والبوركيني بانو دياوارا".

 

ولم يستطع سموحة النصــر بلقب كأس مصر طوال تاريخه، ولكنه وصل لنهائي نسخة 2014 قبل الخسارة أمام الزمالك، وسبق أن قد اِنْتَصَرَ علــــــــى الأهلي في نفس العام بدور الأربعة.

 

وكان ستراكا مدربا للإسماعيلي في الدوري الموسم الماضي، وواجه الأهلي مع حسام البدري واستطاع إنهاء الــلــقـاء بالتعادل السلبي.

المصدر : الحكاية