وكيل اللاعب: المنتخب وراء انتقال وردة للبرتغال.. وأوروبا أفضل من أموال الخليج
وكيل اللاعب: المنتخب وراء انتقال وردة للبرتغال.. وأوروبا أفضل من أموال الخليج

اِظْهَـــــرْ ممدوح عيد، وكيل اللاعب عمرو وردة، المنتقل حديثًا إلى صفوف نادي فرينسيي البرتغالي، عن أن الجهاز الفني لمنتخب مصر بقيادة هيكتور كوبر، هو مـــــــن نصح اللاعب بتفضيل العرض البرتغالي مـــــــن فيرينسيي علــــــــى أي نادٍ آخر.

وبين وأظهـــر: «وردة كان يمتلك عروضًا مـــــــن بلجيكا وسويسرا إلا أن كوبر وبقية رفاقه طالبوه باللعب في البرتغال لأنهم يرون الدوري البرتغالي أكثر إفادة له ولمنتخب مصر».

وبدورة فقد قـــــــال ممدوح في تصريحات صحفية : «الدوري البرتغالي خامس أقوى دوري في أوروبا بعد الإنجليزي والإسباني والإيطالي والألماني وهو أبهــى مـــــــن الدوري اليوناني بدليل أن 3 فرق منه تشارك في دوري الأبطال بينما يشارك فريقين فقط مـــــــن اليونان».

ومـــــــن ناحـــيـتة فقـــد أضــــــــاف وكيل وردة: «فكرنا جيدًا قبل اتخاذ القرار واخترنا فيرينسيي عن اقتناع تام خاصة أنه أنهى الدوري البرتغالي الموسم الماضي في المركز الثامن وكان يحتاج لنقطة وحيدة ليشارك في الدوري الأوروبي ولديه مشروع طموح ليصبح هيئة أوروبية كـبـيــــرة، ووردة ارتاح كثيرًا لمسئوليه وطريقتهم في الحوار والعمل ولديه طموح أن يحقق مع الفريق انجازًا».

وعن العروض الخليجية حـــــيث ذكــــــــــر ممدوح عيد إنّ وردة لا يفكر مطلقًا في ترك أوروبا والعودة إلى الشرق الأوسط لانه مـــــــن المعروف أن الكرة أقوى في القارة العجوز مـــــــن أي دوري عربي أو خليجي وهو لا يضع حاليًا المال في حساباته بقدر أن يكون لاعب كبير ويصنع تاريخ ومجد لنفسه ويضيف لنفسه ولمنتخب مصر الذي يضعه دائما في حساباته.

ومـــــــن خلالـة فقد رَوَى: «فرينسيي خطوة مهمة لوردة نحو الصعود إلى مرحلة جديدة وهذا الموسم محوري له في أوروبا لكي ينتقل إلى نادي عريق بعد أن يقدم أوراق اعتماده بشكل جيد مع فيرينسيي».

المصدر : التحرير الإخبـاري