حالاً اكتشاف خطير عن فيروس زيكا
حالاً اكتشاف خطير عن فيروس زيكا

 

يـــــقول باحثون إن فيروس زيكا قادر علــــــــى التكاثر في خلايا البروستاتا البشرية، وهو ما قد يمثل مصدرا جديدا لهذا الفيروس، الذي يتم انتقاله عن طريق الاتصال الجنسي.

وتم الإبلاغ عن حالات عدة مـــــــن الإصابة بفيروس زيكا عن طريق الاتصال الجنسي وتم إكـتـشـاف الحمض النووي للفيروس في السائل المنوي، وبول ذكور مصابين به.

وأجرت الطبيبة ريبيكا أر. ريكو-هيس وزملاء لها مـــــــن كلية بايلور للطب في هيوستن بولاية تكساس، اختبارات نشرت نتائجها في دورية الأمراض المعدية.

وبدورة فقد قـــــــال الباحثون إن "نتائجنا تشير إلى أن علاج إصابات الأعضاء التناسلية بفيروس زيكا ربما يكون ضروريا لتفسير الانتقال عن طريق الجنس، ومـــــــن غير الواضح في هذه الاونة عدد تلك الإصابات التي يمكن إضافتها إلى عبء المرض".

ومـــــــن ناحـــيـتة فقـــد أضــــــــاف الباحثون، "مادامت الإصابة بفيروس زيكا تأتي عن طريق الاتصال الجنسي، هذا قد يؤدي إلى انتقاله خارج مناطق البعوض الناقل للمرض، فإن هذا النوع مـــــــن الانتقال له تبعات كـبـيــــرة علــــــــى قابلية الحد مـــــــن المرض".

 

المصدر : الحكاية