"المدينة تتأهب لاستقبال الحجاج المتعجلين.. استنفار أمني ونقاط تهدئة وهدايا ووجبات
"المدينة تتأهب لاستقبال الحجاج المتعجلين.. استنفار أمني ونقاط تهدئة وهدايا ووجبات
تستعد لاستقبالهم غداً بعد نجاحها في تفويج 867 ألفاً إلى المشاعر المقدسة بالمـوسم الأول

تستعد المدينة المنورة -مساء غد- لاستقبال الحجاج المتعجلين؛ حيث بدأ الموسم الثاني لحج هذا العام 1438هـ، بعد أن سجلت نجاحاً في الموسم الأول، وفوّجت أكثر مـــــــن 867 ألف حاج إلى المشاعر المقدسة، بجهود كل الجهات المعنية وعلــــــــى رأسها إمارة مـنـطـقـــــــة المدينة المنورة، وبإشراف مباشر مـــــــن رئيس لجنة الحج بالمنطقة أمير المدينة المنورة، فيصل بن سلمان، ونائبه الأميــــــــر سعود بن خالد.

مخيمات استقبال

ويأتي المخيم التطوعي بطريق الهجرة، الذي وجّه أمير المنطقة برفع الطـــــاقـــــــــة الاستيعابية له؛ لاستقبال ضيوف الرحمن مـــــــن 60 ألف حاج وزائر ومعتمر إلى 200 ألف كمحطة أولى للاستقبال، الذي تشارك فيه عدة جهات حكومية؛ منها إمارة مـنـطـقـــــــة المدينة المنورة، وهيئة تطوير المدينة المنورة، والمستودع الخيري بالمدينة المنورة، وإدارة التعليم بالمنطقة، وصحة المدينة المنورة، ولجنة شباب المدينة.

نقاط تهدئة

وتستنفر قوة أمن الطرق بالمدينة المنورة بكافة طاقتها البشرية لاستقبال حجاج بيت الله الحرام في طريق الهجرة الرابط بين المدينة المنورة ومكة المكرمة، كما تنفّذ نقاط تهدئة لضمان عدم ســـــرعــــــة الحافلات التي تقل الحجاج؛ بينـمـــا تنتشر دورياتها في كل الطريق لمتابعة الحالة الأمنية والمرورية علــــــــى الطريق، وتقديم المساعدة عند الحاجة للحجاج والمسافرين.

هدايا ووجبات

ويستقبل "مشروع هدية المدينة المنورة للزائرين والحجاج"، حجاجَ بيت الله الحرام علــــــــى مدخل المدينة المنورة، ويقوم بتوزيع الهدايا والوجبات للحجاج؛ بينـمـــا تتولى الجهات الأخرى استقبالهم وتسهيل كل الإجراءات لهم؛ وذلك لزيارة المسجد النبوي الشريف والمساجد التاريخية والمعالم الإسلامية، حتى مغادرتهم إلى بلادهم.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية