سفير موسكـو في الأمم المتحدة: العلاقات مع أمريكا بلغت حدا متدنيا لا يمكن تحمله
سفير موسكـو في الأمم المتحدة: العلاقات مع أمريكا بلغت حدا متدنيا لا يمكن تحمله

حـــــيث ذكــــــــــر السفير الــروسى في الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا، ‏اليوم السبـــــــــــــــــــت، إن العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة بلغت حدا متدنيا لا يمكن تحمله. ‏

ومـــــــن ناحـــيـتة فقـــد أضــــــــاف نيبينزيا ‏-حسبما نقلت وكالة أنباء «تاس» الروسية في نشرتها باللغة الانجليزية- «هذا بالطبع لا يُزَيِّــدُ أي ‏شيء إيجابي ليس فقط لعلاقاتنا بل أيــضــا إلى الوضع الــدولـــــــي؛ حيث إن هذه العلاقات هي قضية ‏محل اهتمام شركائنا الذين يتواصلون معنا شخصيا وبشكل غير مباشر أيــضــا»، موضحا أن «إصلاح العلاقات لا يصب في مصلحتنا فقط بل في مصلحة العالم أجمع». ‏

وفي حديثه عن العلاقات مع وفد أمريكي في مجلس الأمن الــدولـــــــي والأمم المتحدة حـــــيث ذكــــــــــر ‏السفير: «العلاقة عملية بحتة، كما كانت دائما، وستظل كذلك في المستقبل»، مضيفا: «لقد سُئلت عما إذا كان تدهور العلاقات مع أمـــريــكا سيؤثر ‏علــــــــى التعاون داخل الأمم المتحدة وكان جوابي أننا نترفع عن مسألة سباق تسجيل النقاط ولا ‏نريد أن تؤثر العلاقات الثنائية علــــــــى تسوية المشاكل الأمنية».‏

‏واستطرد قائلا: «أصبح مجلس الأمن الــدولـــــــي الآن، ولحسن ‏الحظ، مـــــــن ضمن المنصات القليلة التي نتعامل فيها مع أمـــريــكا، ونحن لا نفعل ذلك ‏لنظهر أن هــنــــــــاك شيئا إيجابيا بيننا ولكن بسبب أن هذا التعاون داخل الأمم المتحدة هو ‏ضروري للغاية للعالم».

المصدر : بوابة الشروق