«كينياتا» متقدم مع بدء الفرز بالانتخابات الرئاسية في كينيا.. والمعارضة ترفض
«كينياتا» متقدم مع بدء الفرز بالانتخابات الرئاسية في كينيا.. والمعارضة ترفض

أظهرت نتائج أولية نشرت الأربعــــــــــــــــــاء في كينيا، تحقيق الرئيس المنتهية ولايته أوهورو كينياتا تقدما بارزا في الانتخابات الرئاسية في البلد الأغنى في شرق أفريقيا.

ومع فرز أكثر مـــــــن 10 مــلايــيــــــــن صوت، حقق كينياتا 55% مـــــــن الأصوات مــــقـــابــل 44% لمرشح المعارضة رايلا أودينغا، بفارق يبلغ 1،1 صوت، علــــــــى حســــب النتائج المبكرة التي أعلنتها اللجنة الانتخابية.

ومـــــــن هــــنـــــــــــــا فقد اعلــنت اللجنة انتهاء عمليـــــــــات فرز الأصوات في أكثر مـــــــن 26،000 مركز إنتخاب مـــــــن أصل 44,000 مركز، لكن مــلايــيــــــــن الأصوات لم يتم فرزها بعد.

مــــــــن جــــــــــــانبه، رفض تحالف المعارضة الكينية النتائج الأولية التي أشارت لتقدم كينياتا أمام مرشح المعارضة أودينغ.

وبدورة فقد قـــــــال السناتور جيمس أورينغو مـــــــن «التحالـــــــف الوطني العظيم» المعارض إن النتائج المعلنة غير شرعية إذ إن اللجنة الانتخابية لم تقدم مستندات تثبت صحتها.

وللفوز بالمنصب الرفيع في كينيا مـــــــن اللقاء الاول، ينبغي علــــــــى المرشح النصــر بغالبية الأصوات في مختلف مقاطعات البلاد، وعلــــــــى الأقل ربع الأصوات في 24 مـــــــن مقاطعات البلاد الـ 47.

وهناك أكثر مـــــــن 19 مليون ناخب مسجلين في البلد البالغ تعداد سكانه 48 مليونا، نحو نصفهم أعمارهم تحت الـ35.

ويسود التوتر بعد حملة انتخابية محمومة شابتها اتهامات مـــــــن المعارضة بوجود مخطط لتزوير الانتخابات.

وتعتبر عملية التصويت وفرز الأصوات الجزء الأكثر حساسية في العملية الانتخابية في بلد له تاريخ في أعمال العنف بعد الانتخاب.

وتأتي انتخابات الثلاثــــــــــــــــــاء بعد انتخابات 2007 التي حـــــيث ذكــــــــــر مراقبون أجانب إنها كانت مليئة بالمخالفات، واشعلت أعمال عنف أسفرت عن مـــــصـــــرع أكثر مـــــــن 1100 شخص وتشريد 600 ألف آخرين.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم