الان بينها دولة عربية .. تعرف على الدول التي سمحت لها الدوحـة بالدخول الى اراضيها بدون تأشيرة
الان بينها دولة عربية .. تعرف على الدول التي سمحت لها الدوحـة بالدخول الى اراضيها بدون تأشيرة

قررت قطر، الأربعــــــــــــــــــاء، السماح لمواطني 80 دولة بالدخول إلى أراضيها دون الحاجة إلى الحصول علــــــــى تأشيرة دخول مسبقة، اعتباراً مـــــــن اليوم 9 أغسطــــــــــس/"آب" 2017.

تم الإعلان الخطوة خلال مؤتمر صحفي مشترك بالدوحة بين كل مـــــــن وزارة الداخلية و”الهيئة العامة للسياحة” و”الخطوط الـجــــويــــــة القطرية”، وتأتي في إطار سياسة تهدف لزيادة أعداد الزوار وتعزيز الإنفاق السياحي في البلاد.

وحسب الإجراء الجديد، لن يتعين علــــــــى مواطني البلدان الـ80 الراغبين في زيارة قطر التقدم بطلب للحصول علــــــــى تأشيرة دخول مسبقة أو سداد رسوم؛ بل سيُمنحون مجاناً إعفاءً مـــــــن التأشيرة لدى وصولهم إلى منفذ الدخول.

ولا يحتاج الزائر (مـــــــن البلدان الثمانين) لقطر سوى تقديم جواز سفرٍ سارٍ لا تقل صلاحيته عن ستة أشهر، وتذكرة سفر مؤكدة لمتابعة الرحلة، أو تذكرة ذهاب وعودة.

وانقسمت الدول المعفاة مـــــــن التأشيرة إلى مجموعتين؛ الأولى تضم 33 دولة أغالبيتها مـــــــن القارة الأوروبية؛ تحصل علــــــــى إعفاء سار لمدة 180 يـــــــومًا مـــــــن تاريخ الإصدار، ويسمح لحامل الإعفاء بالبقاء في دولة قطر لمدة 90 يوما خلال زيارة واحدة أو عدة زيارات (إعفاء متعدد الدخول).


أما المجموعة الثانية فتضم 47 دولة، ضمنها دولة عربية وحيدة هي لـبـنـان، إضافة إلى مواطني أمريكا وروسيا والصين واليابان، ودول أخرى مـــــــن عدة قارات، وتحصل علــــــــى إعفاء سار لمدة ثلاثين يـــــــومًا مـــــــن تاريخ الإصدار، وهو إعفاء قابل للتجديد لمدة ثلاثين يـــــــومًا أخرى، ويسمح لحامله بالبقاء في دولة قطر لمدة ثلاثين يـــــــومًا خلال زيارة واحدة أو عدة زيارات.


وتعقيبا علــــــــى تلك الخطوة، حـــــيث ذكــــــــــر حسن الإبراهيم، رئيس قطاع تنمية السياحة في “الهيئة العامة للسياحة” بقطر: “مع وجود 80 دولة يحق لمواطنيها الإعفاء مـــــــن تأشيرة الدخول، أصبحت قطر الآن أكثر دول المنطقة انفتاحاً؛ ولذلك يسرنا أن ندعو زوارنا لاستكشاف الضيافة القطرية الأصيلة، وكذلك كنوزنا الطبيعية والتراثية”.

وبين وأظهـــر الإبراهيم، خلال المؤتمر الصحفي، أن “اختيار هذه الجنسيات جاء بناءً علــــــــى منهجية متخصصة؛ وسيتم مراجعة وإضافة جنسيات أخرى علــــــــى مراحل”.

ومـــــــن ناحـــيـتة فقـــد أضــــــــاف: “تسهيل الدخول إلى قطر يمثل عنصراً حاسماً ضمن الاســـتـــراتـيـجـيـة الوطنية لقطاع السياحة في قطر”.

2-3-577x315.png

1-2-694x297.png

المصدر : المشهد اليمني