المصدر : وكالات

بعد هذا التطاول في حق بلادة ورغم التصريحات من مسؤلين كبار بالرباط ، رسالة من رئيس الجزائر الي ملك المغرب ، هذا نصها .



بعث الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، رسالة إلي العاهل المغربي الملك محمد السادس، في ظل أزمة بين البلدين وذلك بسبب تصريحات نارية من مسؤولين بالرباط ضد دولة الجزائر .

هذا ووفقاً لصحيفة الشروق التي تصدر في الجزائر ، فقد تلقى الملك محمد السادس ملك المغرب برقية تهنئة من الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، بمناسبة هذه الايام العطرة .

ومن جانبة فقد أعرب عبد العزيز بوتفليقة، في الرسالة، عن أحر التهاني وأبلغ التمنيات للملك وللأسرة الملكية، بدوام الصحة والسعادة والهناء، وللشعب المغربي بالمزيد من التقدم والنماء والازدهار تحت القيادة الحكيمة.

وأضاف الرئيس الجزائري ، اتمني ان تهدئ الامور بين البلدين الشقيقين ولا داعي للتصريحات التي تؤذي مشاعر الاخوة من كلا الطرفين ، وأسأل الله أن يجعل هذه الايام المباركة فاتحة خير ويمن وبركة علينا جميعا وعلى الأمتين العربية والإسلامية قاطبة ويعيدها عليهما وهما تنعمان بالسلم والأمن .

وقد تزامنت هذه الخطوة مع توتر سياسي بين الجانبين، انطلقت شرارته مع تصعيد مفاجئ من الرباط تجاه جارتها الشرقية بسبب مزاعم عن دعم إيراني لجبهة البوليساريو.

ومن هنا وفي وقت سابق فقد استدعت الجزائر سابقا السفير المغربي لإبلاغه احتجاجها على هذه التصريحات، لكن السلطات في الرباط واصلت تصعيدها عبر تصريحات لوزير الخارجية ناصر بوريطة، يتهم فيها الجزائر باحتضان لقاءات بين قيادات حزب الله والبوليسايو.


قد يعجبك أيضاً