المصدر : وكالات

وجهة الدون الجديدة بعد تخلية عن قميص الريال .. أربع خيارات أمام كريستيانو رونالدو بعد خلع عباءة ريال مدريد الاسباني .



تعد هذه اللحظة بالصعبة علي لاعب بحجم الدن ، فقد اقترب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم نادي ريال مدريد الإسباني من مغادرة قلعة الميرنغي خلال الصيف الجاري عقب مسيرة طويلة إمتدت لستع أعوام كاملة مليئة بالنجاح ، ومن هنا فقد أكدت الصحف العالمية أن النجم البرتغالي لم تصله أية عروض بالوقت الحالي على الرغم من قيمته الكبرى لكن هناك أربعة أندية مرشحة وبقوة للظفر بخدماته هذا الصيف.

ويعتبر النادي الأول هو مانشستر يونايتد الإنجليزي والذي شهد تألق ملفت للنجم البرتغالي قبل إنتقاله لنادي ريال مدريد وسيكون الخيار الاكثر منطقية كون اللاعب مرتبط بالنادي وجماهيره بالإضافة للإمكانيات الإقتصادية الكبيرة التي تُغري رونالدو للعودة ، ومن هنا فتكمن العقبة الوحيدة في وجود البرتغالي جوزيه مورينيو الذي يفضل ضم العديد من الخيارات الأخرى بالإضافة الى فتور العلاقة بينه وبين رونالدو منذ أن عملا سوياً بالنادي الملكي في الوقت السابق.

ايضا يعتبر النادي الثاني هو مانشستر سيتي غريم وجار الشياطين الحمر وبطل البريميرليغ والنادي الذي لديه أقل مشاكل إقتصادية لتنفيذ خطوات ضم اللاعب ومستعد لفتح خزائنه من أجل إقتناص اللاعب خلال الفترة المقبلة ، ولكن تكمن الأزمة في وجود الإسباني بيب غوارديولا المدرب الكتالوني والذي لا يرى بأن رونالدو لا يناسب مشروعاته خلال الفترة المقبلة.

النادي الثالث باريس سان جيرمان الفرنسي حيث يتمتع النجم البرتغالي بعلاقة قوية مع ناصر الخليفي رئيس مجلس إدارة حيث يغري النادي الفرنسي اللاعب براتب سنوي 40 مليون يورو سنوياً وهو المبلغ الذي يريده رونالدو من ريال مدريد وسبب العلاقة المتوترة بينهما منذ فترة ، ولكن جميع أحلام باريس سان جيرمان في ضم اللاعب تصطدم بقواعد اللعب المالي النظيف والذي يهدد أحلام العملاق الفرنسي الذي قد يجد نفسه مضطراً لبيع العديد من نجوم الفريق خلال الفترة المقبلة.

النادي الرابع هو بايرن ميونخ الألماني الذي قد يقوم ببيع مهاجمه البولندي روبيرت ليفاندوفيسكي الذي نوى الرحيل عن صفوف الفريق بمقابل قد يصل الى 100 مليون يورو ، وتُشير الأمور الى صعوبة إتمام الصفقة حيث أن سياسة العملاق البافاري لا تستوجب دفاع مبالغ باهظة نظير ضم لاعبين جدد وسوف يركز على التعاقد مع الكولومبي خاميس رودريجيز وتحويل الإعارة اليى شراء نهائي مقابل 42 مليون يورو.


قد يعجبك أيضاً